الخميس، 17 سبتمبر، 2009

كل عام وأنتم بخير

* ماتبصش لجنينة غيرك إنها أحلى من جنينتك.. أو لطبق جارك في المطعم إنه أطعم وألذ من إختيارك..ولا لزوجة صاحبك إنها أشطر من مراتك.. لأن انت اللي زرعت جنينتك .. وانت اللي شاورت على طبقك في المطعم .. ومراتك من اختيارك.. فسيب جارك في حاله.. وماتبصش للراجل في أكلته.. وربنا يبارك لصاحبك في مراته.. وازرع جنينتك كويس.. وارضى ( إرض).. ارضى بمكتوبك.. واتعلم ازاي تتمتع بطبقك اللي بتحبه.. لإن كمان يمكن الراجل اللي جنبك في المطعم اختار طبق شكله حلو بس من بره.. وهو عباره عن لحمه بالبرتقال وانت عمرك ما حبيت هذا الطعم.. انما هو بيحبه .. وانت بتحب الملوخيه، ومراته يمكن شاطرة قدامك بس.. وفي البيت بتخليه يغسل الصحون..فماتاخدش بالمظهر... وخلي عندك رضا بقدرك... وده طبعا مع مراعاة إنه في شجاعة بجوار القناعة وحكمة بجوار الإتنين... وعموما أنت لن تستطيع الحصول على كل شئ... فأنا رأيي إنك تستمتع بما عندك.. وحاول تخلي دنيتك بهجه ودينك منفعة..و لا تحاول ان تتساوى مع شخص ما، الرضا مفتاح السعادة .. وحولك الكثير من الناس لا يملك نصف ما تملك، وكفاية الصحه والستر.. آه لو تعرف قد إيه مهمه الصحه والستر.. طبعا مش حادخلك في كلام فلسفي.. انما الرضا مهم.. لو حتى على شويه فول وطعميه.. المهم تاكلهم بنفس.. ويوم ما ترضى.. هو يوم سعدك.. ماتبصش لغيرك.. ما تتطلبش كتير.. ما تتوقعش كتير.. طبعا ده جنب العقل والطموح والإراده.. عشان ما يبقاش كلام انهزامي.. لإن الإنهزاميه هي أهم طرق الفشل.. انت ممكن تكون انهزامي بمجرد عدم استمتاعك بأي حاجه.. وده بيجر وراه .. كم من الشقاء..