الجمعة، 25 ديسمبر، 2009

الرأي

* تعلم اسلوب الحوار.. الرأي والرأي الآخر.. مش لازم انت صح على طول ولا اللي قدامك غلط.. بس الأول أوزن اللي بيناقشك.. حكيم.. عيل.. أحمق..استاذ.. وزي ما بيقولوا : رأيي صواب يحتمل الخطأ ، ورأي غير خطأ يحتمل الصواب.. وتقبُلك لرأي الآخرين شئ جميل.. بيزيد مكانتك .. كمان بيعرفك حاجات جديده..ممكن لا توافق رأيك .. انما بتزود ادراكك.. و الإعتراف بالحق فضيلة..يعني مالوش لازمه تقاوح على الفاضي في باطل..طالما عرفت أين الحق.. اعترف بيه.. وقول للي بتناقشه.. عندك حق.. طالما انت اقتنعت.. بس طبعا لا تناقش الجهلاء.. وتحاور المتنطعين..ساعتها..السكوت من ذهب .وكلها وجهات النظر.. هو انت كويس عشان ده رأيك .. ولا انت كويس عشان ده رأي الناس.. يعني مش ممكن كل الناس دول بيقولوا عليك انك مش بتذاكر كفاية وانت شايف كده بالفهلوة انك عامل اللي عليك وبتفهمها وهي طايرة.. والعلم في الراس مش في الكراس.. كمان مش ممكن الناس تجمع على ان فلان ده كويس وانت بس اللي شايفه وحش أو العكس .. سواء في الأشخاص أو في المواضيع .. لازم تاخد الرأي وتكونه من عدة وجهات نظر.. وعشان توصل لكده لازم يكون عندك مخزون كويس من المعرفه اللي يؤهلك لأت تحكم على المواضيع.. وأهم ما في الموضوع انك ما تقولش على نفسك كويس ... سيب الناس هيه اللي تقول.. وعلى فكره الرأي بيتغير مع الزمن .. زي ما كل حاجه بتتغير.. عشان كده بتلاقي حكمك على الأشياء وإنت 17 غير وإنت 27 وهكذا .. حكمك على رأي والدك في مصروف البيت.. غير حكمك لما تتجوز إن شاء الله.. ودايما حط نفسك مكان اللي قدامك وفكر بمنطقه.. حتعذره...

الجمعة، 11 ديسمبر، 2009

الشمس تشرق دائما من الشرق..

الشمس تشرق دائما من الشرق.. وكان الله في العون يوم تشرق من الغرب.. يعني ايه..؟ يعني ان ربنا سبحانه وتعالى وضع قاموس وناموس لهذه الحياة حتى تسير بمعيار لا يختل ولا يخطئ.. لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر ولا الليل سابق النهار.. كل شئ بميزان.. بقدر معلوم.. والأهم وما أريد أن أصل إليه هو مش لازم عشان نغير ونجدد.. إن احنا نخّرب حياتنا وحياة الآخرين.. ونختار ان التجديد للتجديد حتى ولو كان ضد الطبيعه.. أو عشان نظهر إن احنا مختلفين ومميزين عن غيرنا .. ليه ما نسمعش كلام أهلنا.. طيب ما هما عارفين أكتر مننا.. وشافو كتير.. وماشيين على نظام من سنين وما شاء الله خلفوكوا وبقيتم شطار.. تقوموا عشان تختلفوا تكسروا القواعد والقوانين.. لأ... عايزك تفكر ان الدنيا شغاله كده من سنين.. وزي الفل... إنت ممكن تتطور حياتك.. إنما مش حتخترع نظام جديد للحياة... مش معنى انك تقول وهو لازم يعني ألتزم بمواعيد النوم أو الأكل أو الخروج مع الأسره إنك كده بقيت شاطر.. لأ طبعا.. ده الشاطر هو اللي يلتزم وفي ذات الوقت يتطور.. عيلتك كلها ما فيهاش حد اتجوز راقصة.. روح اتجوز واحده عشان تبقى مختلف؟؟!! مع خالص احترامي لهن.. لكن في عائلات تانيه كتير بتقبل عشان هما منهم..اختارواحده تكمل معاك المشوار. وحكاية ان لازم اقرا في كتب الشيوعية والوجوديه، عشان أنا مختلف..طيب ما تخلص الأول كتب الكلاسيكيات العظيمه التي لابد أن تقرأ . عشان بنتعلم منها بجد. وبعدين أدخل على ما هو غريب.. لأنك كمان لما تقرا ده لازم تكون مستعد له.. جدد بس في حدود ...حدود النظام .. اللي مشيت عليه وانت صغير.. وعشان كده بقيت دلوقت ملو هدومك.. الفضل بعد ربنا.. الفضل لأهلك..

الأربعاء، 25 نوفمبر، 2009

كل عام وأنتم بخير

* إياك والعند .. فالحكمة منطق العقلاء.. والعند منطق الجهلاء.. والعند يورث الكفر والعياذ بالله.. خليك مرن.. وبعدين انت بتعاند مين.. بتعاند نفسك الأول.. صالح نفسك .. حتصالح الناس.. اتكلم بعقل وهدوء حتى تتمكن من توصيل وجهة نظرك للآخر.. يقوم ماحدش ينرفزك فماتعندش.. لو قلت آسف مره وحليت المشكله.. حتلاقي الموضوع سهل.. قول ورايا : آسف ... جرالك حاجه.. قوم اتأسف للي مزعله.. وغلطان في حقه وانت في قرارة نفسك عارف انك غلطان.. كمان ماتعنديش مع أبوكي اللي شايف ان العريس ده ماينفعش لسبب أو لآخر .. مش رفض والسلام.. وتقولي باحبه يابابا.. أبوكي عارف مصلحتك..لأنه سبق بخبرته .. وطبعا الأب كمان هنا مش لازم يعند هو كمان على مهر ولا غيره... إنما لما يرفض العريس عشان دين أو أخلاق لازم نسمع..ولازم تتعلم إن العند بيخلي اللي قدامك يعند هو كمان فلا تكن لينا فتعصر ولا صلبا فتكسر.. يعني ماتبقاش خيخه وكمان ما تبقاش صخرة... واسمع... اسمع الرأي الآخر وفكر فيه.. بالراحه... وفيه حاجات لما الأيام يتعدي بنقول لنفسنا ... يـــاه... طيب ده أنا خسرت كتير لما عندت مع والدتي لما كانت بتحب تخليني أفطر قبل المدرسه.. وأنا كنت رافض.. ثم أكتشف إن الفطار ده أهم وجبه في اليوم.. أو لما مدرسي يقول لي إنت محتاج شويه تركز.. أقول أنا ده أنا بأفهم كل حاجة من الإنترنت.. ومش طالبه تركيز... وأعند .. وبعدين أتفضح في إختبار تعيين أو غيره.. مش بأقول نسمع كلام الكبار وخلاص.. بأقول مانعندش.. حتى لو مع صاحبك.. يقولك الفيلم ده حلو ( هو شافه ) وإنت تقول لأ وإنت ما شفتش الفيلم؟؟ طب إزاي... ربنا يهدي سرك...

الاثنين، 9 نوفمبر، 2009

صحتين وعافيه

* ناكل إيه .. ناكل حاجات طبيعية.. فاكهة وخضار طازج.. اشرب مياه طبيعيه...بلاش مياه غازيه.. بلاش أكل مُصنع ومقرمشات..( عشان كل المقرمشات صناعي وجرب تولعه بعود كبريت.. حيولع عشان هو مش أكل أصلا) ..بلاش شوربه صناعيه مكعبات و رقائق ذُره مُصنعه عشان في الخارج بطلوهم ( بيجيبوا الـمرض الوحش).. ولو جعان في الشغل أو الكليه.. هات موز وخيار.. برتقال أو خس...عايز أقولك إن ربنا سبحانه وتعالى خلق لنا حاجات كتير طبيعيه جميله جدا.. واحنا سيبناها ومسكنا في الصناعي..ورحنا نحط مايونيز وكتشب وهوت صوص على الأكل. إنت عارف هما بيحطوا الإضافات دي على الأكل ليه.. عشان هو أصلا مش حلو...عمرك فكرت تزود شويه سكر على المانجه مثلا.. عايز أقولكم إنه في الخارج دلوقت مهم جدا إنك تدور على أكل طبيعي بدون مبيدات.. وياسلام لو طازه .. لسه قاطف نعناع من الجنينه.. جرب تزرعه في شاليه في البلكونه.. له طعم تاني.. المهم كمان الأكل الحراق جدا ضار جدا.. واسأل أي طبيب.. وكمان مواعيد أكلك مهمه و طريقة أكلك.. مهمة جدا ..لازم تفطر كويس جدا جدا.. وتتغدى كويس جدا .. وتتعشى أقل حاجه.. طبعا الآيه دلوقت معكوسه.. كل شاب روش فاهم انه شطاره انه مايفطرش.. ويدبها في العشا.. لعلمك بأه في الخارج..تقريبا مافيش أكل بعد الساعة 8 بالليل.. عشان جسمنا بيفرز ميلاتونين ليلابيقلل من القدره على الهضم.. وأدرنالين الصبح بيساعد على الهضم... وفيه رجيم مبني على الفكره دي.. بلاش الشباب ( على الرغم من الكرش وعيوبه ) .. خلينا مع البنات .. عشان ما تشتكيش بعد كده من انها طخينه.. انتم احرار.. أديني قولت .. واسألوا ورايا أي دكتور ...أو واحد خواجه حتى ...

الجمعة، 16 أكتوبر، 2009

اتأخرت عليكم؟

* الـمرجعيه.. يعني إيه... ماهو مرجعك.. ماهو الشئ اللي زي الضمير كده بيكون مرجعيه لك.. يحكم تصرفاتك..يخليك بتحافظ على فعلك.. وتحب النجاح في عملك.. وتبغى السعاده.. ياترى الدين.. يا ترى الضمير... يا ترى الخوف... ياترى السمعه... وسمعة مين.. سمعتك ولا سمعه والدك.. ياترى بتتصرف عشان الناس تعجب بيك وخلاص.. ولا بتتصرف عشان ترضي ضميرك وغرورك .. وياترى هل مجرد إرضائك لضميرك مثلا كافي.. ولا لازم كمان تصرفك ده يرضي دينك... وياترى عشان حضرتك مبسوط من اللي بتعمله مش مهم باقي الناس... وياترى لو صاحبك الوحش أو البنت اللي عايز تخطبها مالهاش مرجعيه .. حتصاحبه لسه وحتخطب البنت... يعني ما هو لو عمل مصيبه أو الخطيبه عملت عمل لا يرضيك ... ساعتها .. حترجع لمين.. حترجع لمين تحكّمه.. تاخد رأيه.. ينصح الطرف اآخر أو ينصحك إنت لو إنت الغلطان... طيب وإيه أهميه ده.. أقول لك... لما تعرف مين أو إيه مرجعيه اللي انت بصدد التعامل معاه.. حيخلي الأمور أسهل .. وأوضح.. حتخليك عارف إن ممكن ضميره يرجعه لعقله.. أو دينه يخليه يتقى الله معاك في جوازكم.. أو أهلها حيفهموها الغلط من الصح.. بص.. الحكاية مربوطه بمواضيع كثيره.. عايزك تفكر في الموضوع ده.. وفكر لو إنت سلفت حد فلوس... ( وإنت مثلا شايف إنه محتاجها) قام مارجعش الفلوس دي.. حتقول عوضي على الله لإنك مش لاقي له كبير ترجعله.. طيب الفلوس ومقدور عليها... طيب لو سلمت حد حياتك... مصيبه لو ضيعها.. يبقى لازم ندور على أصل اللي بنتعامل معاه عشان إلى حد ما نلاقي حد يرجعه عن غلطه... لو غلط..ومافيش أحسن من إن يكون الدين الصالح هو المرجع.

الخميس، 17 سبتمبر، 2009

كل عام وأنتم بخير

* ماتبصش لجنينة غيرك إنها أحلى من جنينتك.. أو لطبق جارك في المطعم إنه أطعم وألذ من إختيارك..ولا لزوجة صاحبك إنها أشطر من مراتك.. لأن انت اللي زرعت جنينتك .. وانت اللي شاورت على طبقك في المطعم .. ومراتك من اختيارك.. فسيب جارك في حاله.. وماتبصش للراجل في أكلته.. وربنا يبارك لصاحبك في مراته.. وازرع جنينتك كويس.. وارضى ( إرض).. ارضى بمكتوبك.. واتعلم ازاي تتمتع بطبقك اللي بتحبه.. لإن كمان يمكن الراجل اللي جنبك في المطعم اختار طبق شكله حلو بس من بره.. وهو عباره عن لحمه بالبرتقال وانت عمرك ما حبيت هذا الطعم.. انما هو بيحبه .. وانت بتحب الملوخيه، ومراته يمكن شاطرة قدامك بس.. وفي البيت بتخليه يغسل الصحون..فماتاخدش بالمظهر... وخلي عندك رضا بقدرك... وده طبعا مع مراعاة إنه في شجاعة بجوار القناعة وحكمة بجوار الإتنين... وعموما أنت لن تستطيع الحصول على كل شئ... فأنا رأيي إنك تستمتع بما عندك.. وحاول تخلي دنيتك بهجه ودينك منفعة..و لا تحاول ان تتساوى مع شخص ما، الرضا مفتاح السعادة .. وحولك الكثير من الناس لا يملك نصف ما تملك، وكفاية الصحه والستر.. آه لو تعرف قد إيه مهمه الصحه والستر.. طبعا مش حادخلك في كلام فلسفي.. انما الرضا مهم.. لو حتى على شويه فول وطعميه.. المهم تاكلهم بنفس.. ويوم ما ترضى.. هو يوم سعدك.. ماتبصش لغيرك.. ما تتطلبش كتير.. ما تتوقعش كتير.. طبعا ده جنب العقل والطموح والإراده.. عشان ما يبقاش كلام انهزامي.. لإن الإنهزاميه هي أهم طرق الفشل.. انت ممكن تكون انهزامي بمجرد عدم استمتاعك بأي حاجه.. وده بيجر وراه .. كم من الشقاء..

الأحد، 23 أغسطس، 2009

أتنين بواحد

* الـمقابلة .. لـما تقابل حد.أولا يفضل انك تعرّف نفسك..لأنه جايز مش فاكرك..( إلا لو معرفة قوية أو صديق)وإنت كده بتفيده وبتفيد نفسك وتزيل الحرج.. وطبعا الصغير في السن أو الوظيفة هو اللي يبدأ بتعريف نفسه وهو كمان اللي يبدأ بمد إيده.. ولو انت راجل ما تمدش ايدك بالسلام لواحده ست..لأن بعض الستات بتتضايق من السلام باليد.. عشان ما يكونش فيه احراج.. إنما لو هي مدت إيدها عشان تسلم.. خلاص سلم ... إنما مش لازم تحرجها.. وترجع إيدك وراك وتقول أصلي ماباسلمش.. لإنه ثابت عن حبيب الله وحبيبنا صلى الله عليه وسلم أنه نهى عن تصفير الوجوه ...( أي إحراج الناس) ...يبقى سلم طالما هي مدت إيدها ... كمان السلام لازم يكون قوي وبه حميميه.. مش مد إيد ميته بدون روح... وتشد على إيده بالمعقول لو راجل.. ولو ست وبتسلم يبقى تاخد إيدها بأدب وترفعا لفوق تقديرا لها... ندخل على المقابله تقعد في المكان المحدد .. لو حيعزموا بمشروب يبقى نشرب ولو مجامله.. مش لازم أطلب فيروز كمترى.. إنت مش في كافيتريا.. كمان لو المقابلة لأول مرة ماتطولش في القعده.. أو الزياره.. ولازم تعرف الأول ياترى الل بأزوره عنده وقت ولا وراه مشوار.. ماتبقاش تقيل.. واتعلم امتى تستأذن من المجلس.. ولو القعده حلوه وعند صحابك ماتخليش دمك تقيل وتروح قايم مره واحده... كمان ما ينفعش أروح لناس وأقعد أتفرج على الماتش أو تروحي تتفرجي على المسلسل... وتسيبي الدنيا... وفي مكان تاني من الكتاب حتلاقي الكلام عن المقابله الرسميه سواء للشغل أو للتقدم لعروسه.. ما تروحش تخطب وفي بؤك لبانه !! ومش لازم تلبسي شبشب بصباع أول مره حماتك حتشوفك..
* الجواب بيبان من عنوانه .. يعنى حافظ على مظهرك وكنّ مستعد دائما للقاء أي شخصية أو الذهاب في أي مكان..بدل ما تتحط في موقف ما تتحرج من لبسك أو انك مش عامل حسابك ومبهدل.. ولبسك مش لازم يكون غالي .. المهم متناسق ولايق عليك..نظيف ومغسول ومكوي.. كمان نظافة الحذاء مهمة وياريت تلمعه..ولما تشتري حاجة جديده اعمل حساب ازاي حتليق على القديم وما تعملش زي صاحبي اللي كان بيشتري كل طقم بس لايق على بعضه فلما القميص مايكونش مكوي ما يعرفش يلبسه على البنطلون التاني.. مهم كمان يكون معاك منديل قماش أو ورق مش مهم.. عشان ماتتكسفش .. لو عطست بشده وانت في مقابلة مهمه .. وماكنش معاك منديل..ساعتها تقول ياريت ..حاجات كلها ممكن تقول عليها هايفة ومش حتعرف قيمتها إلا لما تجربها،، وأحلى ألوان هي ألوان الطبيعه .. ازرق السما.... وبيج الرمال.. بني الجبال.. وأخضر الشجر ..والبس الألوان اللي بتحبها .. وبتليق عليك.. وبتديلك طاقة أو بالبلدي بتخليك منتعش وسعيد.. وياسلام لو القماش قطن طبيعي ، كتان ..أو صوف .. المهم بلاش الألياف الصناعية.. عشان مضرة جدا وبتتطلع ريحه وحشه وبتجيب حساسية وتخليك تهرش ومهما حطيت من مزيل عرق مافيش فايده بالعكس ده بيزود الريحة..وخلي لبسك متوازن مع بعضه.. يعني ماينفعش قميص غالي وبدلة حلوة وبعدين تلاقي الحزام متاكل ولونه رايح ..أو حاطط في القميص قلم جاف بلاستيك فرنساوي أو بيك ..وانت لابس بدله كريستيان ديور..هاتلك ساعة معقولة وقلم كويس عشان لو رايح تعمل مقابلة لازم تعرف ان ده بيفرق..

الأربعاء، 5 أغسطس، 2009

رجعنا

* اعمل ما عليك من واجبات قبل أن تتطالب بما لك من حقوق.. كلمه أو حكمة مأثوره كتبهالي أبويا زمان في الأوتوجراف.. ويومها زعلت منه ! لأن كل أصحابي أهاليهم كتبوا لهم كلام جميل..زي أتمنى لك مستقبلا باهرا وغيرها ، أما أبويا..كتبلي :اعمل ما عليك من واجبات قبل أن تتطالب بما لك من حقوق.. يمكن مافهمتش وقتها..بس لما مات (رحمه الله) فهمت ليه كتب لي كده..لإن ده انعكس على كل تصرفاتي في حياتي.. وانت لـما تعمل اللي عليك..حتاخد اللي لك..ماهو مش ممكن تاخد من غير ما تعمل.. والحكاية دي بترضيك ..وتخليك تعرف تنام.. لإنك خلصت الواجب اللي عليك.. صحيح متعبه لو الآخر ماعملش اللي عليه.. لكن انت رضيت ضميرك.. وبقيت محترم.. على الأقل قدام ربنا وقدام نفسك..ولا تنتظر شكرا من أحد..على الرغم من ان الشكر واجب.. وانت لازم تشكر الناس عشان تعرف تشكر ربنا..لكن لـما تعمل حاجة لحد ما تستناش شكر منه .. وساعتها حيكون نيتك وهدفك أحلى كتير من انك تستنى كلمة شكر.. طبعا ده مايمنعش انك تقول متشكر لكل حد عملك حاجة ولو صغيره.. لأن ده بيزود مكانتك .. وتخيل انك بشكرك لهذا الشخص اسرته.. وبعدم انتظار شكر من حد أحرجته .. وفي الحالتين انت الأقوى والأصح.. وكمان كده حتكون طبقت المثل المهم اللي بيقول : قدم السبت تلاقي الحد ..يعني لما تشكر الناس..حيشكروك..ولو خدمتهم حيخدموك..يعني لو عايز ان والدك يسمح لك بالخروج الأسبوع القادم .. حاول تقعد معاه الاسبوع ده تتفرجوا على التليفزيون سوا .. أو تساعد مامتك في البيت ( على فكره ده مش نفاق ولا مسح جوخ ) ، إنت بتعمل كده عشان بتحبهم...

الأحد، 12 يوليو، 2009

لأني بأحبه أو بأحبها

سؤال

هل تعتقد إنه اللي بيحب شخص لازم يكون اختاره وأحبه من بين بقيه ال 80 مليون...
* نعم *لا

هل صح إن الواحد يعتقد إنه هو ده الوحيد اللي كان ممكن أحبه...
وماينفعش حد تاني خــــــالص...

* نعم *لا

أو بمعنى تالت: إحنا اتخلقنا لبعضنا...وإن ده توأم روحي ومش حيجي غيره
* نعم *لا

أو رابع: لو طلع إن اللي حبيته ده مثلا مرتبط ياترى أكمل؟؟
* نعم *لا

مش من نفس المستوى التعليمي أو الثقافي أو العلمي
* نعم *لا

بدون أصل أو مش متربي...( مش قصدي فقير ولا أهل بسيطه )

* نعم *لا

أو على غير ديني..
* نعم *لا


أو أخلاقه مرفوضه عموما.. أو متزمت جدا...

متزمت دي مش راجعه على الدين قصدي مبالغ في الفعل
* نعم *لا


هل مفروض أقول إنه خلاص هو ده وبس ومش حيجي غيره... لأني بأحبه أو بأحبها ؟؟؟؟
* نعم *لا

هل لرأي الأسره أهميه في إختيارك أم لا
* نعم *لا وطبعا لأي مدى

____________________
الكلام ده سواء لولد أو بنت

ولو سمحتم عايز رد صريح مقنع بعد تفكير وشكرا على وقتكم وأسيبكم شويه أجازه


أمنياتي

الثلاثاء، 30 يونيو، 2009

قراءة وكتابة

* القراءة الحرة مش زي اللي بتاخده في الـمدرسة.. دي انت قاريها بمزاجك .. ماحدش غصبك.. يعني لازم تستفيد منها .. لازم تحس إن قراءاتك الحره غيرتك .. أضافت إليك أشياء ..لسه قاري في الأهرام ان المواطن العربي بيقرا ربع صفحة في السنه.. والأمريكاني عشر كتب والأوروبي خمستاشر كتاب.. حاجة تكسف.. انصحك تخليها كتاب في السنه ( رضا ).. وأحلى القراءات هي كتب السيره الذاتيه وقصص نجاح الأشخاص لانها بتديلك حافز.. شوف انت بتحب مين.. لاعب كرة.. مهندس .. فيلسوف.. ممثل.. أي حد .. دور على سيرة حياته الذاتيه واقراها.. يعني انا استمتعت ب كتاب( تجربتي) للمهندس عثمان أحمد عثمان ) ، قصة كفاح جامدة جدا.. ازاي عمل نفسه.. ازاي وصل بمجهوده الرائع.. ازاي حارب وسهر وذاكر وجاع وشبع.. ازاي بيتصرف في المواقف و اكتب.. واكتب أي حاجة.. سواء فضفضة على الورق ..حتريحك..سواء عبارات وحِكم.. سواء أحلامك وطموحاتك عايز تحققها.. فيلسوف قال: إن الكتابة هي بديل أو تعويض عن الإنتحار عشان بتفضفض فيها ..اكتب اللي انت شايفه وحاسه .. خلي معاك نوته صغيره.. كل ما تفتكر حاجة وحشه أو حلوه اكتبها.. كل ما تشوف حاجه ارسمها ( حتى لو مش بتعرف ترسم )..كل ما تسمع حاجه سجلها ..يعني زي يوميات..اللي كان بيعمل كده ليوناردودافنشي .. لو ماتعرفش مين ده .. اسأل..أو عليه العوض.. مش لازم تكتب في اجنده وكل يوم.. لأ.. زي ما تيجي.. بعد فوات السنين .. ممكن ترجع لكتاباتك .. ويا إما تضحك عليها.. أو تفكرك بنمرة زميل لك.. أو تلاقي فكره كانت سريعه بس ممكن تنفعك.. لأن الواحد مش بيفتكر .. المهم انك تكتب .. يا أخي اكتب واقرا أي حاجة ..

الأربعاء، 17 يونيو، 2009

الحياة الحلوة

* لا تـُـفسد الجلسه باشياء سخيفة..أو تذكَر الأشياء الجميله في الأماكن الجميلة..أو ماتعكننش يومك.. أو بلاش وانت مبسوط تفتكر حاجة تعكر مزاجك.. أو أجل المواضيع السخيفة لوقت تاني غير وقت الفرح .. أو ماتبقاش بايخ ورذيل وتفسد الحفلة على الناس مثلا وتقول انك لسه جاي من عند صاحبك العيان اللي هما مايعرفهوش وان حالته وحشه..أو تروح تحكي ازاي فلان مات في حادثة بشعة وانت بتبارك لصاحبك اللي لسه مراته مخلفه بيبي .. أو تكون دكتور وتقعد تحكي لخطيبنك عن العمليات الجراحية والتشريح..طبعا ممكن تشاركك.. بس اختار الوقت المناسب.. وكمان راعي شعور غيرك.. بالذات لو قُريب منك.. مالوش لازمة تعمل حفلة عيد ميلاد سيادتك وجاركم عيان أو عندهم ميت.. وبلاش تعزمي زميلتك اللي بتلبس فستان واحد طول السنة ، على ديفيليه ، ده ما يمنعش انك تصاحبيها .. بس بلاش تجيبي معاكي ساندوتش سيمون فيميه في المدرسة وتعزمي عليها..وكمان طريقة مشيك وطريقة صوتك.. المشي له أصول ... والوقفه لها أصول ..والقعده كمان.. الأكل واشرب له أصول..وكمان الصوت العالي وحش..وبيفكرنا بصوت الحمار..بس بلاش تتكلم بطريقة الوشوشه كمان.. الإعتدال حلو.. أنا مش حاشرح هنا طرق المشي والكلام.. دور عليها إنت.. اتعلم تتدور.. بس عايز أقولك .. ان الإصول دي بتنفع.. من أول المدرسه .. لغاية يوم ما تروح تخطب.. أو يجيلك عريس .. قولي إن شاء الله.. وما تتحرجوش من انكم مش عارفين تتكلموا ولا تقعدوا.. أو خطيبك يسيبك عشان صوتك عالي.. أو خطيبتك تسيبك عشان بتشحتف في المشي

الجمعة، 5 يونيو، 2009

لوحدك

* اجلس لوحدك كل يوم ولو عشر دقـائق.. بلا عمل ولا تليفون وبلا لعب ولا حتى تفكير...فقط صمت ..................صمت ..................صمت............
هسسسسسسسسسسسسسسس...................................
وساعتها كمان حاول تتنفس نفس عميق من الهواء النقي.. وحتشوف الفرق.. ويا سلام لو سمعت مع السكون قطعة موسيقى هـادية . . ولو هـــادية جدا يبقى احسن .. على فكرة فيه موسيقى مخصوص للتأمل ..وممكن تظبط منبه الموبايل على كده.. ميعاد يومي عشان تغمض فيه عينيك .. وتخليها عادة يومية.. تأمل...... بص على اللي حواليك بالراحة وبتأمل.. السحاب مثلا .. كتير وانا صغير لعبت معاه وجريت وراه ، النخله ليه طويله كده .. البحر ده آخره فين.. التأمل ده بيديك أبعاد تانيه.. وبيخلى فكرك يرتقي ..و شـغـّل حواسك .. عندك حواس.. استعملها .. بتشوف .. يبقى لازم تتأمل وتبص حواليك وترصد مناظر جميلة .. كمان لازم تقرا .. أو تحوش جوه ذاكرتك الفوتوغرافية مناظر بعينها تسترجعها لما تعوزها.. سواء في شغل أو في لعب.. بتتكلم .. يبقى لازم تتكلم كلام حلو مع اللي حواليك .. والكلام الحلو حييجي من السمع الحلو.. يعني لازم تسمع وتسمع كتير .. عشان عندك ودنين وفم واحد.. بتشم.. يبقى شغل الحاسه دي في انك تشم روايح حلوه أو تشم الخطر !.. بتتذوق .. يبقى متاكلش أو تشرب أي حاجه خليك ذواقه..كمان اللمس.. حاول أن تلمس كل ما هو حولك .. سواء بيدك أو بمشاعرك.. وفيه حاجه كمان اسمها الحاسة السادسة.. ودي مختلفه من شخص لآخر ومش موجوده عند كل الناس.. لو عندك استعملها..

الخميس، 28 مايو، 2009

وصــــايــا طــفــل لأمـــه

وصــــايــا طــفــل لأمـــه
أرجوك يا أمي لا تفسديني بالدلال وإعطائي كل ما أطلب من لعب أو طعام أو مال .،
أرجوك يا أمي لا ترهقي أعصابي بالإهمال أو تتركينني أصرخ وأتألم فوق الاحتمال .،
كوني حازمة معي ، فالحزم مفيد والتردد رديء ، فإن قلت لا فاجعليها لا ، وإن قلت نعم اجعليها نعم حتى أشعر بالأمان والثقة .،
لا تتركيني أصنع أشياء رديئة وأعتاد عليها ، فالمرء هو نتاج عاداته .،
لا تهينني أمام الغرباء والأقرباء إن أخطأت ، فالنصيحة في السر أفضل .،
لا تجعليني أشعر أن أخطائي لا تغتفر ؛ لأن ذلك يضيق على وسع الحياة .،
لا تكثري في لومي وسبي ، فأنا حينئذٍ سأصم أذني .،حاوريني إذا استفسرت ، وأجيبيني إذا سألت ، حتى نتصادق دومـًا ولا أبحث عن بديل .،
لا تقولي إنك لا تخطئين ؛ لأنني إذا صدقتك وأخطأتِ فقدت الثقة بك ؛ لأني سأصدم وأكتشف حقيقتك .،
اقبلي عذري إذا تأسفت ، واغفري لي إذا أخطأت ، حتى أتعلم فضيلة التسامح .،
لا تنسي أن الحب أفعال وليس أقوال ، وكلما حسن فعلك زاد حبي لك وللناس .،
أعطيني الأمان ، أعطيني الحنان ، أكن لك خير الأنام .،
علميني آداب الطعام حتى يثني عليَّ الضيوف ، ويقولون : يا لها من أم عظيمة أحسنت الأدب .،
علميني احترام الناس وخاصة الجيران والكبار .،
علميني متى أقول من فضلك ، إذا أردت شيئـًا من إنسان أو لو سمحت ؟ وإن قدم لي أحد شيئـًا أحبه أقول له : شكرًا لك .،
علميني أن أعترف بخطئي مع الآخرين ، وأقول : آسف لقد أخطأت .،
أمي .. أنا مقلد لك ولأبي ، سأحاكي فعلكما قبل قولكما .،
علميني الحب والحنان والرحمة ومبدأ العطاء في مقابل الأخذ .،
علموني الصلاة وحب الله تعالى ورسوله - صلى الله عليه وآله وسلم - بالترغيب وطمعـًا في الثواب لا بالترهيب والعقاب .،
علموني آداب الاستئذان معكم في البيت .،علموني كيف أعبر الطريق وانظر إلى اليمين واليسار ، وأفهم معنى ضوء الإشارة ، فالأحمر معناه قف ، والأصفر معناه استعد ، والأخضر معناه سر .،
..................منقول...........................

الثلاثاء، 19 مايو، 2009

القلب

( ألا ان في الجسم مضغه .. إذا صلحت صلح الباقي.. ألا وهي القلب ).. .والقلب السليم هو ما فطرنا الله سبحانه وتعالى عليه .. ونرى ذلك في الطفل .. كل أعماله بنيه وفطره سليمه .. غير مشوشه... وتبدأ الحياه ... يذهب للمدرسه.. لو تعلم الكذب على المدرس.. ( باظت الفطره ).. وهنا بدأ فساد القلب ( الذي هو هديه من المولى ) أقول بدأ الفساد... وتتوالى أنواع الفساد .. أما إذا حرص الوالدين على التربيه السليمه .. ظل القلب سليما على فطرته .. وأصبح الضمير صاحي.. يحذر صاحبه من كل فعل بايخ أو غير لطيف.. وهذا هو القلب.. وشوف انت .. لو الضمير موجود والقلب حي سليم على فطرته... حتلاقي كل تصرفاتك حلوه وبعد ما الواحد يكبر شويه ويدخل ضمن إطار النضج.. لابد من تنمية وتغذية الفطره السليمه والقلب السوي.. لابد من تنية هذا ةذاك بالقراءه سواء في الدين أو الدنيا.. ويبدأ هنا تكوين الفكر.. والحرص على التصرفات السليمه وزيادتها ونشرها.. من هنا.. القلب السليم ( والمقصود به هنا الضمير) هو بمثابه الحارس الأمين على تصرفات الشخص..ودائما ما يكون هو الهاتف الداخلي الذي يمنع صاحبه في الإنزلاق إلا المعاصي.. وما يخرج من القلوب يذهب للقلوب وما يخرج من اللسان لا يتعدى الاذان .. يعني وانت بتكلم حد.. مش حيفهمك ويتأثر بكلامك إلا لو كلمته من قلبك.. اتكلم من قلبك ,, وده غير إعلان موبينيل ...يعني خليك صادق ،، وحب من قلبك يعني لا تنافق.. وعيش من قلبك ,, وكُل من قلبك ,, واستفت قلبك واشتغل من قلبك, , والبس من قلبك .. وذاكر من قلبك ,, وصلي من قلبك.. ونرى هنا أيضا مساعده القلب السليم في الوصول والتآلف مع القلوب السويه للآخرين..

الجمعة، 8 مايو، 2009

الحيـــاء


* الحياء ( يعني انك تتكسف) ده شئ جميل في حدوده.. يعني أكيد انت بتتكسف من أبوك انك تقعد وهو واقف.. لكن ماتتكسفش انك تسأله عن أي حاجة في الدنيا.. لأنه صاحبك وحبيبك اللي حيرد عليك بإجابة تنفعك ..بتتكسفي لو والدتك معاكي وتسيبيها شايلة كيس السوبر ماركت وحضرتك طالعة جنبها بتتكلمي في الموبايل.. بس مش مفروض تتكسفي تسأليها عن خصوصيات العلاقات بين الولاد والبنات عشان برضه هي اللي حترد عليكي بإجابة صح ..وحتى لو كنت بينك وبين نفسك ( وبغض النظر عن النواحي الدينيه هنا) أقول حتى لو كنت بينك وبين نفسك تستطيع أن تشاهد الكليبات العاريه.. فعلى الأقل لا تشاهدها أمام إخواتك البنات أو والديك ( وفي كلا الحالات لازم تعرف إن ربنا شايفك ) .. ده اسمه الحياء.. والحياء حاجة والخجل حاجة .. الحياء هو بالبلدي ( يكون عندك دم ) .. بتتحرج من كبار السن ولازم تكلمهم بأدب..ما تحبش تحط نفسك في موقف محرج .. بسبب فعلك أو إنك تصاحب حد ماعندوش دم.. يقوم يحرجك مع الآخرين... إنما الخجل ( لو قدرت أوصل الـمعنى ) إنك مثلا تخجل من التقدم لرئيسك في العمل بفكره جديده فنروح عليك الترقيه.. ده خجل وحش.. أو تخجل من التقدم لخطبه زميله محترمه... ساعتها أقول لك لأ.. ده مش حياء .. لابد هنا من الشجاعه في التقدم بفكره جديده للمدير .. والتقدم للخطبه طالما رأيت فيها ما تريد.. لازم يكون عندك شجاعه متزنه.. مش مندفع.. شجاعه لا تتعارض مع الأدب.. تاخد بالك من كلامك وتحذف منه الشتائم ( خاصة البذيئه) تاخد بالك من لبسك.. وبالذات البنات.. لأن الحياء من الفطره...خلي بالك..

السبت، 2 مايو، 2009

حدوته

زمان كان هناك أميرا على وشك أن يتوّج ملكًا , ولكن كان عليه أن يتزوج أولاً بحسب القانون.وبما أن الأمر يتعلق باختيار ملكة مقبلة , كان على الأمير أن يجد فتاةً يستطيع أن يمنحها ثقته العمياء. وتبعًا لنصيحة أحد الحكماء قرّر أن يدعو بنات المنطقة جميعًا لكي يجد الأجدر بينهن.عندما سمعت بهذا خادمة القصر العجوز , بهذه الاستعدادات للجلسة , شعرت بحزن جامح لأن ابنتها تكنّ حبًا دفينًا للأمير. وعندما عادت إلى بيتها حكت الأمر لابنتها , تفاجئت بأن ابنتها تنوي أن تتقدّم للمسابقة هي أيضًا. لف اليأس المرأة وقالت : (( وماذا ستفعلين هناك يا ابنتي ؟ وحدهنّ سيتقدّمن أجمل الفتيات وأغناهنّ. اطردي هذه الفكرة السخيفة من رأسك! أعرف تمامًا أنكِ تتألمين , ولكن لا تحوّلي الألم إلى جنون! )) أجابتها الفتاة :(( يا أمي العزيزة , أنا لا أتألم , وما أزال أقلّ جنونًا ؛ أنا أعرف تمامًا أني لن أُختار, ولكنها فرصتي في أن أجد نفسي لبضع لحظات إلى جانب الأمير , فهذا يسعدني - حتى لو أني أعرف أن هذا ليس قدري-)) في المساء , عندما وصلت الفتاة , كانت أجمل الفتيات قد وصلن إلى القصر , وهن يرتدين أجمل الملابس وأروع الحليّ , وهن مستعدات للتنافس بشتّى الوسائل من أجل الفرصة التي سنحت لهن. محاطًا بحاشيته , أعلن الأمير بدء المنافسة وقال :(( سوف أعطي كل واحدة منكن بذرةً , ومن تأتيني بعد ستة أشهر حاملةً أجمل زهرة , ستكون إمبراطورة الصين المقبلة )). حملت الفتاة بذرتها وزرعتها في أصيص من الفخار , وبما أنها لم تكن ماهرة جدًا في فن الزراعة , اعتنت بالتربة بكثير من الأناة النعومة ، لأنها كانت تعتقد أن الأزهار إذا كبرت بقدر حبها للأمير , فلا يجب أن تقلق من النتيجة. مرّت ثلاثة أشهر , ولم ينمُ شيء. جرّبت الفتاة شتّى الوسائل , وسألت المزارعين والفلاحين فعلّموها طرقًا مختلفة جدًا , ولكن لم تحصل على أية نتيجة. يومًا بعد يوم أخذ حلمها يتلاشى ، رغم أن حبّها ظل متأججًا. مضت الأشهر الستة , ولم يظهر شيءٌ في أصيصها. ورغم أنها كانت تعلم أنها لا تملك شيئًا تقدّمه للأمير , فقد كانت واعيةً تمامًا لجهودها المبذولة ولإخلاصها طوال هذه المدّة , وأعلنت لأمها أنها ستتقدم إلى البلاط في الموعد والساعة المحدَّدين. كانت تعلم في قرارة نفسها أن هذه فرصتها الأخيرة لرؤية حبيبها , وهي لا تنوي أن تفوتها من أجل أي شيء في العالم. حلّ يوم الجلسة الجديدة , وتقدّمت الفتاة مع أصيصها الخالي من أي نبتة , ورأ ت أن الأخريات جميعًا حصلن على نتائج جيدة؛ وكانت أزهار كل واحدة منهن أجمل من الأخرى , وهي من جميع الأشكال والألوان. أخيرًا أتت اللحظة المنتظرة. دخل الأمير ونظر إلى كلٍ من المتنافسات بكثير من الاهتمام والانتباه. وبعد أن مرّ أمام الجميع, أعلن قراره , وأشار إلى ابنة خادمته على أنها الإمبراطورة الجديدة. احتجّت الفتيات جميعًا قائلات إنه اختار تلك التي لم تزرع شيئًا. عند ذلك فسّر الأمير سبب هذا التحدي قائلاً :(( هي وحدها التي زرعت الزهرة تلك التي تجعلها جديرة بأن تصبح إمبراطورة ؛ زهرة الشرف. فكل البذور التي أعطيتكنّ إياها كانت عقيمة , ولا يمكنها أن تنمو بأية طريقة ))............وهكذا الصدق منجي .. وطريقك للربح والنجاح.. وأن تفعل ماعليك.. والنتيجه على الله... ألف مردود ومردود هنا.. ولعلنا نتعلم ..

الجمعة، 17 أبريل، 2009

الدبه

* قصة الدبه اللي قتلت صاحبها..
من أحلى ما قرأت وأقوى إتعاظ مما يحدث من أنفسنا أو من الغير.. قصة بسيطه توضح أن الكثير مما نفعله أو يفعله الآخرون قد يكون شكله حلو ومقصده نبيل.. إنما النتيجه تكون بالعكس.. والقصه مشهوره للكثير .. إنما أكتبها من باب التذكره..تقول القصه أن هناك صيادا ودب.. والدب يحب صاحبه الصياد..وكم أكلا سويا عسلا طازجا كما يحلو لهم .. وفي ذات مره تعب الصياد وأراد أن ينام.. فنام تحت ظل شجره.. ووقف الدب يحرسه.. وجاءت ذبابه.. وقفت على وجه الصياد .. تعكر صفو نومه.. ويهشها.. إلى أن انتبه الدب أن الذبابه تُُضايق الصياد صديقه.. فما كان من الدب إلا أن جاء بحجر كبير جدا.. وألقى به على وجه الصياد النائم.. فقتل الذبابه وقتل أيضا الصياد... الدب فعل هذا لأنه يحب صاحبه الصياد .. ولكن النتيجه أنه قتله.. الـمغزى من القصه أنه قد يتراءى لنا أن فعلنا هذا أو ذاك قد يفيد ونفعله من أجل من نحب.. وهو في الواقع يقتلهم أو بمعنى أدق يضرهم.. وأيضا يفيدنا أن نأخذ تجاه كل حدث ما يناسبه من أفعال للرد عليه .. فلا يمكن أن نأتي بحجر لقتل ذبابه أو نقوم بفعل نتخيل أن سيعجب الآخر وهو في الواقع يؤلمه.. ناخد بالنا من أفعالنا تجاه من نحب.. قد يقوم الأب بإعطاء الابن مالا وفيرا من أجل أن يوفر له حياه رغده وهو في الواقع يضره... أو تقوم الأم بالتقطير على بنتها في الخروج مثلا.. فتفعل البنت في الخفاء ما لا تريده الأم.. فالنوايا الطيبه وحدها لا تكفي.. لابد من دراسه كل حاله.. وإبداء الـمشوره والنصح .. بل والفعل على قدر الحاله التي نحن بصددها .وكما تحسن النوايا تحسن النتائج.. أتخيل أنه أيضا كلما حسنت ونضجت الدراسه حسنت النتيجه..

الجمعة، 10 أبريل، 2009

التصرف وليس الشخص

* انتقد واكره التصرف من الشخص.. وليس الشخص نفسه .. يعني الشخص نفسه مالكش دعوة بيه.. قول انك مش عاجبك التصرف الغبي اللي عمله ..لأنك لو قلت انه غبي.. أصبحت شتيمة .. وممكن تنتقد تصرف شخص ما تجاه موقف معين .. إنما ده مش حيخليك تكره الشخص نفسه ..وهكذا..الموضوع ده حيخلينا نقبل ناس كتير في حياتنا ... ويبعدنا عن إثم النميمه والغيبه..وحيعلمنا نقبل الآخر.. لأنه ممكن الشخص يعمل تصرف يعجبك.. وتصرف آخر لا يعجبك.. ممكن تحبه لذاته.. لكن تكره تصرف معين بيعمله.. مش لازم اللي بتحبه تحب كل تصرفاته.. أكيد حتكون بتحب سبعين تمانين في الميه منها.. ماهو مش معقول تحبه وانت كاره تصرفاته كلها ولا تكرهه وانت حابب تصرفاته كلها.. وتأكد إنك عشان تعيش مع حد في شغل أو جواز أو صداقه.. لازم تفوت له شويه تصرفات.. بس أكيد كمان إنك حتفوّت الصغائر مش الكبائر .وتتعلم لما تنقده ... تنقد تصرفاته..وده كمان حيخلي اللي قدامنا يعاملنا كده..وبالتالي مش حنشتم حد ولا حد يشتمنا... وحنتعلم إن ممكن حد ينقدنا ونقبل ... زي ما إحنا ممكن كمان ننقد حد ويقبل.. موضوع مش سهل.. ودايما فيه حظر على لسانك إنك تبتدي تنتقد تصرفات الشخص مش الشخص... فيخلي نَفَسك أطول.. في العلاقات والـمعاملات ..حاجه كمان .. مهمه.. لـما حد يوجه نقد لتصرفاتنا ... نتعلم إزاي نفكر في كلامه... ياترى بجد ولا لأ.. صحيح ولا خطأ... نقدر نغيره.. ولا مستحيل.. وتأكد أن كثير من النقد من القريبين لك... سببه الحب.. بيحبوك.. ونفسهم تكون أحسن..افهم كلامهم... وغيّر من تصرفك.. على الأقل معاهم...

الجمعة، 3 أبريل، 2009

أعجبني بيت الشعر

كل شئ صــار مُرا في فمي
بعد ما أصبحت بالدنيا عليما
آه... من يـأخذ عمـري كُلـه
ويُعيـد الطفـل والجهـل القديم

الجمعة، 27 مارس، 2009

التركيز..التركيز..التركيز

* التركيز.. التركيز.. ركز في اللي بتعمله..لإن الست لو اتكلمت كتير في التليفون وهي بتطبخ .. حتنساه على النار لغاية ما يتحرق وتقولك .. يوووووه نسيت.. ما كنتش واخده بالي.. مره في مره.. جوزها حيطفش.. واليي بيسوق العربيه لو اتكلم في التليفون المحمول.. وسرح أواتنرفز في خناقه.. أوووبس.. حادثه.. والتركيز أحد أسباب النجاح.. بل من أحد أهم أسباب النجاح.. ولو مش بتقدر تعمل حاجتين في نفس الوقت ... اعمل حاجه واحده واكتب التانيه في ورقه.. وبعدين بص في الورقه... واللي بيقول انه ممكن ينسى الورقه أصلا... يبقى مش ناوي يتغير للأحسن..كمان تنفيذ الأمر أو الطلب أو المهمه بسرعه ... عشان نخلص اللي علينا ونتقدم...والتركيز ممكن نعمله تمرين.. يبتدي بإني أحاول إني مانساش .. وده يجي لما تتمرن على إنك تعمل عمليات حسابيه يدوي مش بالآله الحاسبة.. ( ده مش كلامي .. دول أصحابنا اليابانيين) .. حاول تركز.. في اللي بتشوفه .. وإفتكره.. هو انت امبارح كنت لابس قميص لونه إيه..أو هو رئيسك في العمل ..عيد ميلاده إمتى ؟ وكمان تمرين تاني.. اربط كل اسم شخص بتقابله مرات قليله.. اربط اسمه بصورته بموقف أو فيلم أو أغنيه... أو أي حاجه تفكرك بيه... يعني لو كان على اسم أخوك مثلا.. يبقى ده اللي بيفكرني بأخويا... وهكذا... عشان تفتكر اسمه لما تقابله وتتحرج... كمان... هات صورك القديمه واتمرن كل سنه حتى على تذكر الأشخاص الموجوده بالصوره... وهكذا...واللي بيحب الأفلام يحاول دايما يفتكر اسماء الأبطال... وكمان لو قريت كتاب كنت قريته من سنه...ممكن تلاقي نفسك بتفتكر صفحات معينه.. وده حيخليك تحسن تركيزك...

الخميس، 19 مارس، 2009

الزواج

* الزواج سكن وموده ورحمه... لا هو حب بس... ولاهو خلفة أولاد ... طيب مين اللي قال كده؟؟؟ الخالق... ربنا سبحانه وتعالى... ولله الـمثل الأعلى.. كان ممكن الآيه تذكر الحب.. في الزواج... أو تذكر الأولاد...( طبعا أقصد آية الزواج).. نرجع نقرأ الآيه بتمعن لو سمحتم... ونرجع ندور على أماكن ذكر الحب في القرآن.. اللي هو دستور حياتنا...(( والحب هو ما بين الحب الإلهي الذي نتمناه ( والذين آمنوا أشد حبا لله ) ، وبين حب الشهوات من النساء والأموال والبنين وغيرها من شهوات الدنيا))... وآية الزواج لم يذكر بها ( الحب )..( ومره كمان لا يمكن - استغفر الله - أن تسقط الكلمة من محكم الآيات).. والـموده غير الحب..والرحمه جميله..والسكن هو أشمل وصف.. ولذلك قيل ( لتسكنوا )..إنما الـموده والرحمه هي ما بيننا..والحب هو حاله من حرمان المحب للمحبوب.. تنتهى بالبقاء بجواره.(ولذا فالحب الإلهي صافي وراقي ودائم).. إنما أن تسكن إلى شريك يكون بجوارك وتطمئن إليه... هذا هو هدف في حد ذاته...أما الذريه فقد حثنا حبيبنا المصطفى عليها ( عليه الصلاه والسلام)... إنما ليس معنى هذا أن من لم يرزق بالذرية أن تكون حياته تعيسه..بالعكس..ولابد من وضوح الهدف من الزواج.. الذي ذكر في القرآن وهو ( لتسكنوا).. لم يقل لتحبوا .. أو لتنجبوا.. عايزين نركز في الكلمه وندور على معناها..ونستشعر قيمتها..والـموده والرحمه .. هما أكسير الحياة الزوجيه.. يزيلوا المشاكل.. يزيدوا الشوق... يغسلوا الهموم...وهذا كله بملاحظة تقوى الله في الطرف الآخر..وتربية الأولاد.. والإستمتاع سويا بهذ الرحله ..والأطمئنان والثقه في الطرف الآخر .. مع شوية بهارات من الغيره المحببه غير المبالغ فيها...

الأحد، 8 مارس، 2009

الأسف


* اتعلم تقول أنا آسف ..وكمان اتعلم تسامح ..وتتقبل النقد.. وتعفو عن اللي غلط فيك طالما اعتذرلك.. لأنك يوما ما حتتمنى ان هو كمان يسامحك.. لأنك اعتذرت..عن خطأ بدر منك.. وكل ابن آدم بيخطأ...والإعتذار لربنا بالإستغفار... وللناس بالأسف... بس الأسف والاعتذار مهمين جدا طالما انك حسيت انك غلطان.. وكمان لازم يكون أسف بنفس.. مش سد خانه.. لازم تتأسف بحق.. وببشاشة.. زي ما إنت لازم تستغفر بصدق وتتوب بجد..واللي بيتأسف أقوى من العنيد الذي لا يعترف بخطئه..والعند يورث الكفر والعياذ بالله.. وإذا تأسفت حتخلي اللي قدامك يحبك وتأسره بقوتك في الإعتراف بالخطأ ..لوغلطت.. اتأسف.. بس من قلبك..وبص في عين اللي انت بتتأسف له.. عشان يعرف انك صادق في أسفك.. ولازم تعرف ان الإعتراف بالحق فضيلة.. يعني لازم تعترف بالخطأ وتتأسف.. طالما انت عرفت أين الحق والحقيقة..كمان إزاي تتسامح وتعفو... والعفو عند الـمقدره من شيم الكريم..ورحم الله رجلا سمحا إذا باع ... سمحا إذا أشترى بل وسمحا إذا اقتضى.. مش لازم نتعامل بعنف.. وغلظه... السماحة حلوة..وبالمره البشاشه حلوه..كمان لو حد جه قال نقد لشغلك أو للبسك .. اسمعه.. يمكن عنده حق..مش لازم ترد عليه إنه أنا كده ومش باتغير... ودي طريقتي... وأنا اللي صح وكلام من هذا القبيل... وياسلام لو اللي وجه إليك النقد ده ..بيحبك وخايف على مصلحتك... أكيد لازم نسمع له... لأنه خايف عليك وبيحبك.. ولما تسمع النقد... استوعبه إفهمه... ولو عجبك ... نفذه...وده بيؤكد الرأي والرأي الآخر.. بس المهم إزاي نسمع الرأي الآخر..ونتقبله ونفهمه...

الخميس، 26 فبراير، 2009

الصداقة

*اللي قال ان مافيش أقوى من رابطة الدم ... غالبا ماكنش عنده صديق وفي.. أنا عندي أصحاب أقرب لي من الأقارب... وعندي تلاته هم أخوتي ( لأن أنا ماعنديش أشقاء رجال) ..حافظ على صحابك .. هما دول اللي تقدر تكلمهم بصراحه ومن غير خوف ومن غير التزامات .. وفي أي وقت وأي مكان ..وتقدر تفضفض لهم.. وهما اللي حيقفوا جنبك لما تعوزهم .. وصاحبك مرايتك.. وقل لي من تصاحب .. أقل لك من أنت.. والمرء على دين خليله... فلينظر أحكم من يخالل..إذا صحابك بيشربوا سجاير.. غالبا حتشرب.. وإذا بيقروا كتب.. غالبا حتقرا زيهم.. والصاحب حتلاقيه جنبك طول العمر..كمان الصديق يؤخذ كما هو.. مش عايز تغير فيه حاجه... لأنك إنت اللي اخترته.. وهو مش مفروض عليك.. وهناك درجات للصداقة .. مش كل صحابك زي بعض .. والزميل غير الصديق.. غير القريب وهكذا.. ولازم تتعلم تحافظ على صحابك..لا تتركهم سنين .. وبعدين ترجع تتدور عليهم.. مش حتلاقيهم.. وتحمل بعض همومهم.. وشاركهم أفراحهم وأحزانهم.. ولو صاحبتك اتجوزت واحد غلس.. تعالي على نفسك انت وجوزك مره كل تلات شهور وزوريها.. وقولي لجوزك معلهش.. اتحمل جوزها الغلس عشان انا مش حينفع أخسر صاحبتي.. والعكس بالعكس.. لازم انت كمان تتحملي زوجات أصدقائه.. كده حتلاقوا لما تكبروا ناس تخرجوا معاهم..ناس تتحاوروا معاهم.. كمان ذكرياتكم واحده .. أحلامكم متشاركه... وده بيدي عمر أطول وألذ للعلاقه.. أنا شخصيا بأحب أصدقائي جدا.. ولا يمكن أخسر واحد منهم...دول.... عشرة عمر... عندي منهم ناس صحاب من 40 سنه...

الخميس، 19 فبراير، 2009

معرفش

* مفيش حاجة اسمها انك تشتغل حاجه أو تعملها من غير ما تقرا عنها..أو تسأل حد خبير فيها ..
نفترض انك دكتور ( طبيب يعني) وقررت تزرع جنينه بيتكم ، أو مهندس واضطريت تطبخ ، أو خريجة علوم واشتغلتي في خدمة العملاء ،، وهكذا ..حتعمل إيه؟؟؟؟ لازم يا تقرا عن الموضوع يا تسأل خبير...ماينفعش نبتدي من الصفر.. ونجرب ونغلط .. وندفع ..وتطلع نتيجه وحشه... طبعا وقبل أي حاجة.. فيه حاجات لها مختصين وما ينفعش نقرب منها.. زي إن إحنا نسلح أساسات مبنى أو نعالج مريض.. وفيه حاجات ممكن نتعلمها سواء لتطوير العمل أو تحسين مهارات الكومبيوتر مثلا... أو أي هوايه جديده...تخيلوا إيه الفرق بين واحد قرر ياخدها عافيه وبالدراع.. وبين اللي دور عن أصول الأشياء وخدها سواء من كتاب أو كورس ،، أو من حد عنده خبرة سابقة وناجح ، يعني على الرغم من انك طبيب بس قررت تزرع يبقى يا تسأل جنايني .. يا تجيب كتاب عن الزراعة.. وهكذا.. أما إنك تروح مقرر فجأه إنك استاذ في الجرافيكس.. وهات يا فوتوشوب.. وتروح تقول لخالك أنا حأعمل لحضرتك لوجو الشركه الجديد.. وتودي الـملف الـمطبعه .. ويطلع غلط خالص.. وشركة قريبك يبقى منظرها مش منظر محترفين.. ويضطر يعيد الكلام ده عند ناس محترفه...شكلك وحش خالص ساعتها... إنما ممكن تجرب في كارت عيد ميلاد لصاحبك ... وهكذا... أنا لقيت ناس كتير عملوا كده أو حاجات زي كده... واحده عملت مهندسه ديكور عشان هي عندها ذوق في الألوان... والحمام نشع على الباركيه اللي بالشئ الفلاني..وخسرت صاحبتها كمان... الخلاصه ماتقولش أعرف وانت متعرفش...

الثلاثاء، 10 فبراير، 2009

sleep on it


* استبيتوا أمركم.. Sleep On It .. الأولى حديث شريف من سيد الخلق.. والثانية مثل انجليزي.. والاتنين نفس المعنى..اللي هو عدم الإستعجال في القرارات الـمهمة.. والنوم قبل القرار.. لأخذ الوقت الكافي.. وده بيريح العقل.. يقوم يجي القرار صائبا نسبيا..زي كده ماناخد نَفَس الأول قبل ما نتكلم ونندم.. وننام ليله واحدة قبل ما ناخد قرار مهم..( هذا لا ينطبق على قرار دخول السينما مثلا).. كل حاجة ولها وزنها... يعني لو عايز تجيب عربية وشبطان في واحده سعرها أكبر من امكانياتك.. لو نمت حتحسبها.. وتصحى الصبح بتقول ما هو أنا مش حاعرف أدفع كل القيمة دي.. وموضوع السلف هم ودين.. يبقى خليني في اللي على قد امكانياتي.. لازم تتعلم ما تخدش قرار بسرعة .. استنى شويه ..خليها لبكره .. لا تنفذ الفكرة إلا لـما تنام وتصحى تاني يوم..تكون هضمت الفكرة وعرفت طريقة تنفيذها... طبعا لو صليت استخاره يبقى أحسن كتير.. لأن الإستخارة كمان هي استئذان رب العالمين فيما أنت مقدم عليه .. يقوم ربنا سبحانه وتعالى يقدم لك الخير.. بس ده مش معناه التردد.. معناه إنك تفكر مرتين في أي قرار.. معناه إنك تستشير كمان.. ما خاب من استشار ..وجمّع الآراء كلها ونام.. وانت نايم عقلك حيفكر.. وحتصحى الصبح متوكل على الله في قرار كويس ان شاء الله.. والإستشارة بتجمع فيها اراء ناس بتحبك وخايفة على مصلحتك.. وده بيساعدك على القرار.. وتاني بأقول ده مش معناه التردد.. أو التأجيل والتسويف.. كل حاجة ولها أهميتها.. وماتقلدش حد في قراراتك.. وما تاخدش قراراتك بعاطفية مبالغ فيها.. وما تحملش نفسك أكتر من طاقتك..واعمل اللي قلبك مرتاح له .. من غير ما تغضب ربنا..

الجمعة، 30 يناير، 2009

حاجات وحاجات



من أكتر الحاجات المفيده في الدنيا
النوم بدري والصحيان بدري
رضا الوالدين
المحافظه على حب الناس
الصلاة في أوقاتها
الكلمة الطيبة الحلوة
الصدق
اداء الواجب
مصالحة النفس وإحترام الذات
المحافظه على الأصدقاء
شرب الـمياه الطبيعيه

ومن أكتر الحاجات الضاره في الدنيا
عدم تناول الإفطار
الأكل الكتير
التدخين
إستهلاك السُكّرِ العاليِ
تلوث الهواء
السهر و الحرمان من النومِ
الكدب
أن تفكر أثناء مرضك
الإفتِقار إلى تَحفيز الأفكارِ
قلة التحدث أو الفضفضه


الجمعة، 23 يناير، 2009

المتنبي

* ذو العقل يشقى في النعيم بعقله..
وأخو الجهاله في الشقاوة ينعم

ده بيت شعر للمتنبي.. بيشرح إزاي تكون حواليك جنه ونعيم وأنت شقيان بعقلك لأنك تفكر وتفكر.. وصاحبنا الجاهل سعيد في ما هو أصلا شقاء.. ؟؟!! فكر ... حتلاقي الراجل عنده حق.. وكمان كأنه شايفنا الأيام دي.. من يوم ما قرأت هذا البيت من الشعر وهو في بالي.. ياترى انا ده ولا ده.. وإيه الفرق... طيب إزاي العاقل يشقى والجاهل ينعم.. الخواجات عندهم حكمة بتقول أن الجهل نعمة.. ساعات باحس بكده... بالذات الأيام دي في بلدنا... وساعات بأقول إن العقل هو الأمانه التي اختص بها ربنا سبحانه وتعالى البني أدم.. ولذلك لازم يستعملها في محلها.. بس ازاي يستعملها لوحده ... إذا كان الجهل هو السائد... وأصبح العاقل كالـمجنون..بيطالب بحاجات قديمة.. مش موضه.. ورسالته مش واصله... لو فهمت بيت الشعر ده.. يا إما حترتاح .. أو حتتعب. مش عارف .. ساعات باحس ان فعلا الحمد لله على نعمة العقل..وأد ايه العقل نعمة وزينة.. بس بيخليك تفكر في حاجات كتير وبتتعب من تصرفات من حولك من الجهلاء.. وساعات باقول يا بخت الجاهل .. مش دريان بيستمتع بحاجات لا يمكن أن تـُمتع العاقل..بس كمان هو جاهل.. طيب أنا قصدي إيه..قصدي ان ساعات لازم تكون عاقل.. وكمان ساعات لازم تكون جاهل..أو على الأقل تمثل ده .. أو تطنش..وتفوّت ..عشان العملية تعدي.. فليس كل مافي الحياة يؤخذ بالعقل.. وكمان الجهل لا يفيد..شوية فلسفة فارغة.. ماتحطش في بالك..
_______________________
أعتذر عن قله التواجد وندرة التعليق.. مسألة وقت.. دعواتكم

الأحد، 11 يناير، 2009

الشكر

* الشكر هو ( اداء حق النعمة ) يعني إيه : يعني ضمان ماعندك ..لا يعني انه سيظل عندك .. ولا إنه حيزيد كمان ..مش حيزيد إلا بالشكر.. والشكر هو اداء حق النعمة.. يعني لو عندك موبيل إنت بتشحنه عشان يشتغل.. ولو عندك عربيه بتحافظ عليه وتلمعها وتحطلها زيت وخلافه..يعني حافظ على اللي عندك وإديله من عندك شويه عشان يفضل عندك وكمان يزيد...ومش كفايه كلمة الحمد لله.. لازم تشكر.. تشكر ربنا طبعا... إزاي ؟؟ حافظ على النعمه وصونها بدل ما تزول منك.. يعني لابد من الحفاظ عل ماعندك ولا تعتمد على انك ضامنه.. لأ... ممكن النعمة تروح مننا.. يعني لازم نؤدي ما علينا من واجبات تجاها .. لازم تسقى الزرع عشان يكبر.. وتغذي ابنك وتشرّبه لبن .. وتقول لـمراتك كلمة حلوة عشان تفضل تحبك.. وتزور أمك عشان تدعيلك.. صحيح ان أمك بتدعيلك من غير حاجة .. بس ممكن تزعل منك.. عشان مش بتزورها.. ومراتك بتحبك .. بس من كتر اللي هي بتعمله لك وانت مافيش فايده فيك.. قلبها تحّجر..وابنك حيكبر لوحده بس ممكن يكون ضعيف وهزيل.. وصلت الرساله.. اذا كانت مراتك بتحبك وبتعمل اللي عليها.. قولها كلام حلو عشان تفضل تحبك.. كمان.. إذا ان انت بتقول كلام حلو وهي مابتعملش اللي عليها.. خلاص ذنبها على جنبها.. وتأكد من موضوع وجهات النظر.. يعني ماتقولش كلمة حلوه مره في السنه ويبقى كده انت بتقول كلام حلو.. ولا تزور أمك في الأعياد ويبقى انت كده تبر والديك ..لازم تقول للي بتحبهم انك بتحبهم وتثبت ده بالفعل قبل القول..وصلت..ز أتمنى... روح اسقي الزرع بأه... أي زرع .. والحدق يفهم....

الأربعاء، 7 يناير، 2009

بالراحة

* لا يكلف الله نفسا إلا وسعها.. والأرض ماعليهاش ملائكه.. يعني ما تحمّلش نفسك أكتر من طاقتها.. انت ممكن تغلط وكمان ممكن تصلح غلطك .. بس لازم تتعلم من الأخطاء السابقة ، سواء انت اللي عملتها أو غيرك.. والغلط مردود.. سواء بتصليحه.. أو اجتنابه الـمره القادمة..وكل ما تبتدي بالراحة وتزود.. أحسن كتير من انك تشيل الجبل فوق دماغك.. أي جبل..ولا تجلد نفسك ( أي تكون جلادا لذاتك وتنقدها لدرجة الكآبه) وانت مش ملاك .. انت بني آدم.. وكل بن آدم خطاء. وخير الخطائين .. التوابين.. يعني استغفر ربنا لو عملت حاجة غلط .. مش معنى ده إني أديها غلط طول النهار وبعدين بالليل قبل ما أنام أقعد أستغفر .. كمان انت مش ملاك.. ولا اللي قدامك .. انت بتغلط وهو بيغلط .. سامحه ..يا أخي سامحه.. عشان ربنا يسامحك.. وكمان مثلا ما نشبطش في لبس غالي مش في قدرة أهلنا.. ماينفعش نحملهم أكتر من طاقتهم.. ما نطلبش من ماما كل يوم أكله صعبة... هي بتتعب برضه..وده كمان ينطبق على إنك تجهد نفسك بالسهر مثلا. عشان عندك شغل.. أو مذاكرة.. طاقتك مش حتستوعب بعد فتره معينه... ولا إنك تتطبخي حاجة صعبه عليك... نبتدي دايما باللي نقدر عليه... وكله حايجي بالتعلم والصبر... ما نشلش حاجة تقيله ونقول آه يا ضهري..ما نجريش جامد ونفسنا يتقطع... ما نجوعش لغاية ما نصوّصوّ... وهكذا... القصد إنك تكون وسطي وتعرف حدود نفسك وتتبعها... تتصالح معاها.. ومع اللي حواليك.. وبالـمناسبة العربية والكومبيوتر والغساله وكل الـماكينات هما كمان لهم طاقه.. ومش لازم تضغط عليهم أثناء تشغيلهم..فيبقى إنت كمان لك حدود وإمكانيات ماتدوسش عليها..

الجمعة، 2 يناير، 2009

العطاء



* لو إديت حد حاجة من اللي عندك.. مش حتنقص.. بل يمكن تزيد.. بس بشرط تديها بحب وتديها ببشاشة ورضا.. وحتسعد واحد قريب منك من غير انت ما تخسر

A candle loses nothing by lighting another candle. ..
أصل ده دليل حبك للآخرين.. ودليل انك عارف ان الفلوس دي بتاعة ربنا.. وربنا أكرم مننا مليون مرة.. وحيرجع لنا اللي اديناه للناس بصوره أو بأخرى.. وأكيد أكتر كتير.. وخلي بالك ان اليد العليا خير من اليد السفلى، يعني اللي بيدي أحسن من اللي بياخد 'Takers' Lose and 'Givers' Win ،بس كمان لا تبطلوا صدقاتكم بالـمّــن والأذى .. ماتقعدش تقول لولادك أنا جبت كذا وجبت كذا.. ماتذلهمش..وكمان .. وذكّر فإن الذكرى تنفع المؤمنين .. يعني لو نسيوا فكرهم بالراحة.. الموضوع عايز موازنه.. زي ما كل حاجة عايزة وسطية.. وعلى فكرة العطاء مش لازم يكون مادي أو فلوس ده ممكن يكون كلمة طيبة أو أي شي غير ملموس، لمسه إيد على إيد حد بتحبه .. طبطبه على ظهر أمك.. كل ده عطاء .. وعطاء قوي كمان..وماتنتظرش حاجه قصاد اللي اديته.. ما تقوليش ما أنا طبخت لجوزي وهو ماجابش هديه.. أو تذليه قدام أصحابكم بإنك دايما بتوضبيله هدومه مثلا... أو سيادتك تقول ده أنا بأصرف قد كده عليها .. لو مش عايز تصرف بلاش... ولو صرفت.. إصرف بحب ...بود...بحنان.. يقول الحبيب المصطفى عليه أفضل الصلاه والسلام ( حتى اللقمه تطعمها في فم زوجتك صدقة).. يعني كله حتاخد ثوابه.. بس إنت ماتحسبش ورا ربنا.. وعلى فكره ده محتاج مصالحه مع النفس وحب لله وللآخرين ولنفسك.. لإن كله عايد عليك في الآخر...